جوجل تحتفل بتماثيل عين غزال لدعم التراث الثقافي

جوجل تحتفل بتماثيل عين غزال لدعم التراث الثقافي
جوجل تحتفل بتماثيل عين غزال

تحتفل جوجل اليوم بتماثيل عين غزال في محاولة منها للتأكيد على أهمية نشر الوعي بالتراث الثقافي ونقله بين دول العالم  ويعتبر محرك البحث جوجل  Google أشهر وأسرع وسيلة لإظهار التراث وجعله متاحًا لمئات الملايين من المستخدمين حول العالم ؛ فلقد إعتادت  مؤسسة جوجل  العالمية على المساهمة  في نشر الوعي الثقافي والحضاري حول الأحداث والشخصيات التي من المؤكد أنها لا تكون معروفة بشكل واسع بين الناس ينقل لكم موقع الحكاية تفاصيل عن إحتفال جوجل  اليوم بتماثيل عين غزال والسبب وراء تغيير شعار جوجل المألوف بشعار مبتكر .

جوجل تحتفل اليوم بتماثيل عين غزال

قامت جوجل اليوم بتغيير شعارها المألوف الملون وإستخدمت شعار مبتكر يحتفل بتماثيل عين غزال هذه اللافتة الحضارية تأكيداً على دورها المؤثر والفعّال في تعزيز الوعي الثقافي والتراثي وتوصيله لكافة جماهير العالم.

ويعكس تغيير شعار جوجل لهذا الشعار المبتكر الذي يحمل تماثيل عين غزال البارزة  عن تفاني جوجل في دعم التراث الثقافي وتعزيز تقارب الثقافات والتواصل بين دول العالم وتؤكد جوجل من خلال هذه اللافتة الحضارية على أهمية التاريخ وأن أحداثه وشخصياته وتراثه يستحق التذكير الدائم  والاحتفال به.

جوجل تحتفل بتماثيل عين غزال
جوجل تحتفل بتماثيل عين غزال

نبذة تعريفية عن موقع عين غزال الأثري

عين غزال هو موقع أثري يقع في الشمال الشرقي من مدينة عمان، على طريق رئيسي يربطها مع مدينة الزرقاء، ويشير التاريخ الى أن منطقة عين غزال كانت بلدة زراعية رعوية، تم إكتشافها في عام 1972 أثناء بناء الطريق العام بينما مدينة الزرقاء ومدينة عمان .

ولقد تم إكتشاف الحفريات في موقع عين غزال عام 1982، وتم نقلها الى متحف الأردن وتعود الحفريات الأثرية في هذه المنطقة إلى تواجد آدمي و بقايا قرى زراعية تعود بدايتها إلى النصف الثاني من الألفية الثامنة قبل الميلاد

ويرتفع موقع عين غزال عن سطح البحر بمقدار 720 مترًا ويجاور نبع ماء، ويقع ضمن سلسلة من الجبال، و يمتد على جانبي نهر الزرقاء .

تماثيل عين غزال
مجموعة تماثيل عين غزال في متحف الأردن

إكتشاف تماثيل عين غزال في الأردن

تعتبر تماثيل عين غزال من الآثار التاريخية الهامة التي تؤكد على تواجد الحضارات القديمة في هذه المنطقة، تم اكتشافها عام 1983 في الأردن . وتعود تماثيل عين غزال للعصر الحجري القديم وتمثل تجريداً لأشكالًا بشرية صنعت من الطين الصلصالي، ويبلغ عددها 36 تمثالاً بشرياً في مجموعتين،

وحسب ماورد عن الموقع الرسمي لمتحف الأردن، تم العثور على تماثيل المجموعتين متراصة بشكل منمق داخل حفرتين تم حفرهما خصيصاً لترسيبهم وتم دفنهم تحت أرضيات المنازل المهجورة منذ فترة طويلة، ولقد كان لإكتشاف هذه التماثيل أثر كبير في لفت الانتباه وجذب الاهتمام إلى موقع عين غزال الحضاري، نظرًا لأهمية الأفكارالمتضمنة لنحت هذه التماثيل بصفاتها الشكلية، وطريقة حفظها ونحتها وترسيبها.

تماثيل عين غزال
تماثيل عين غزال الأثرية

تغيير محرك البحث من جوجل لشعار مبتكر

لقد اعتزمت جوجل على تغيير شعارها المألوف الملون اليوم وإستبدلته بالشعار المبتكر من تماثيل عين غزال الأثرية إحتفالاً بها ودعم التراث الثقافي بين دول العالم وتعزيز التفاهم العالمي والتقارب بين الثقافات ولقد ظهر شعار جوجل المبتكر لجميع المستخدمين في الدول العربية مثل مصر والسعودية والمغرب والجزائر وليبيا وعمان، وأيضًا يظهر للمستخدمين في أيرلندا.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.