شخصيات إسلامية:  أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان (الحلقة الثانية)

شخصيات إسلامية:  أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان (الحلقة الثانية)
شخصيات إسلامية:  أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان (الحلقة الثانية)

توقفنا في الحلقة السابقة عند نقطة ما تعرضت له السيدة أم حبيبة رملة رضي الله عنها من محنة وهي في بلاد الحبشة بعد ان تنصر زوجها عبيد الله بن جحش ثم مصرعه ومن ثم أصبحت وحيدة لا سند لها في بلد غريبة ونستكمل في هذه الحلقة سيرتها وكيف اكرمها النبي بالزواج منها وما سبب ذلك وما هي الحكمة من تعدد زيجات النبي صلى الله عليه وسلم .

زواج السيدة أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان من النبي صلى الله عليه وسلم

وبالفعل كان هذا هو ما حدث فبعد أن إنقضت عدتها، أرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم، إِلى النجاشيِ ملك الحبشة، وكان مسلما آنذاك. يطلب منه أن يزوجه أم حبيبة بنت أبي سفيان، وأن يبعث بها إليه مع من عنده من المسلمين.

كيف طلب الرسول الزواج من السيدة أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان
كيف طلب الرسول الزواج من السيدة أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان

فأرسل النجاشي إلى أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان، يخبرها بخطبة رسول الله صلى عليه وسلم، إياها عن طريق جارية إسمها أبرهة، فأعطتها أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان بعض الحلي، لزفها إليها هذا الخبر السعيد، فقالت لها أبرهة إن الملك يقول لك أن توكلي عنك من يزوجك، فوكلت الصحابي خالد بن سعيد بن العاص، حيث كان أقرب مسلمي الحبشة لها، و كان من عشيرتها بني أمية، وكان أبوه سعيد بن العاص إبن عم أبيها أبي سفيان بن حرب.

شخصيات إسلامية:  أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان (الحلقة الثانية)
صداق السيدة  أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان (الحلقة الثانية)

صداق السيدة أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان (أم المؤمنين)

وارسل النجاشي إلى الصحابي جعفر بن أبي طالب، ومن كانوا معه من المسلمين بالحبشة، فحضروا، وخطب النجاشي فقال الحمد لله الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله، وأنه الذي بشر به المسيح عيسى بن مريم، أما بعد فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم، كتب إلي أن أزوجه أم حبيبة بنت أبي سفيان، فأجبت إلى ما دعا إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد أصدقتها عنه أربعمائة دينار، ثم سكب الدنانير.

خطاب وكيل العروس أم المؤمنين السيدة أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان

ثم خطب وكيل العروس خالد بن سعيد بن العاص، فقال، الحمد لله أحمده وأستعينه وأستنصره وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله أرسله بالهدى ودين الحق، ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون.

أما بعد فقد أجبت إلى ما دعا إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم، وزوجته أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان، فبارك الله لرسول الله صلى الله عليه وسلم، وقبض الدنانير، وأراد جعفر وخالد، وباقي المسلمين رضي الله عنهم أجمعين، أن يقوموا فقال لهم النجاشي، إجلسوا فإن سنة الأنبياء إذا تزوجوا أن يؤكل طعام على التزويج، فدعا بطعام فأكلوا ثم تفرقوا.

عقد النكاح
عقد النكاح

الإنتهاء من عقد النكاح

وهكذا تم عقد النكاح، فكان النجاشي وكيلا عن النبي صلى الله عليه وسلم، وخالد بن سعيد بن العاص رضي الله عنه، وكيلا عن أم حبيبة رضي الله عنها، ولم يكن في زوجات النبي صلى الله عليه وسلم، من هي أكثر صداقا منها، ولا من تزوج بها وهي نائية الدار أبعد منها.

ولما وصلت هذه الدنانير إلى أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان قدمت منها، للجارية أَبرهةُ خمسين دينار، وقالت لها سابقا أعطيتك شيئا يسيرا لأنه لم يكن عندى شئ، والآن قد جاء الله عز وجل بهذا فخذيها.

وإستغني بها فقالت أبرهة قد أمرني الملك ألا آخذ منك شيئا، وأن أرد إليك ما أخذته منك سابقا، وأنا قد صدقت محمدا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وآمنت به وحاجتي إليك لأن تقرئيه مني السلام، وتعلميه أني قد إتبعت دينه، فوعدتها بذلك وكانت كلما دخلت عليها قبل مغادرتها الحبشة، تقول لها لا تنسى حاجتي إليك.

وقام النجاشي بتجهيز السيدة ام حبيبة رملة بنت أبى سفيان رضي الله عنها بالكامل وأرسل إليها مع أبرهة كل مستلزمات عرسها حتى العطور من العود والعنبر .

هجرة أم المؤمنين السيدة أم حبيبة بنت أبى سفيان
هجرة أم المؤمنين السيدة أم حبيبة بنت أبى سفيان

رحيل السيدة أم حبيبة من الحبشة ووصولها الى المدينة المنورة

وإرتحلت السيدة أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان رضي الله عنها، من الحبشة إلى المدينة المنورة، فلما وصلتها في أوائل العام السابع الهجرى، كان الرسول صلى الله عليه وسلم، في غزوة خيبر، فإنتظرت قدومه، فلما عاد وإلتقيا سألها عن النجاشي، وما فعله معها، فأخبرته كيف أكرمها وكيف كانت الخطبة، ثم أخبرته بما فعلته معها أبرهة، وأوصلت له سلامها، فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقال وعليها السلام ورحمة الله وبركاته.

وهكذا عادت هذه المهاجرة الصابرة السيدة أم حبيبة رضي الله عنها، بعد أن مكثت بالحبشة، هي وباقي مهاجرى الحبشة الذين إستبقاهم النبي صلى الله عليه وسلم، إلى حين ثلاثة عشر عاما، يصلون ويصومون ويعبدون الله عز وجل، وهم مبعدون عن وطنهم، وأهلهم وذويهم فترة طويلة، ولم يكن لهم من ذنب إقترفوه إلا أنهم يقولون ربنا الله .

شخصيات إسلامية:  أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان (الحلقة الثانية)
سبب زواج الرسول ﷺ من السيدة رملة بنت أبى سفيان

سبب زواج الرسول من السيدة أم حبيبة ومن سائر زوجاته

وجدير بالذكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، كان يستهدف بزواجه من السيدة أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان رضي الله عنها، أن يواسيها ويكرمها، وأن يعوضها عن الظروف الصعبة التي مرت بها، من تنصر زوجها، وتركها بمفردها هي وإبنتها، في بلاد غريبة فثبتت على إيمانها، ثم مات وترملت في بلاد الغربة، فكان هذا الزواج المبارك، عملا إنسانيا، ومكافأة عظيمة لكل ما قدمته.

وبذلته السيدة أم حبيبة رضي الله عنها، من تضحيات، وهكذا كانت جميع زيجات رسول الله صلى الله عليه وسلم، بعضها في الأساس لأهداف إنسانية، ولإكرام ورعاية الأرامل، وزوجات الشهداء.

مثلما هو الحال مع ثاني زوجاته، السيدة أم المؤمنين سودة بنت زمعة، وخامس زوجاته أم المساكين أم المؤمنين زينب بنت خزيمة، وسادس زوجاته السيدة أم المؤمنين أم سلمة هند بنت أبي أمية، ومع عاشر زوجاته السيدة أم المؤمنين أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان، ومع آخر زوجاته أم المؤمنين ميمونة بنت الحارث.

كما كانت بعض الزيجات الأخرى لأسباب دعوية، ولتوريث النبوة فيه كما، هو الحال مع ثالث زوجاته السيدة أم المؤمنين عائشة بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنهما، ومع رابع زوجاته السيدة أم المؤمنين حفصة بنت عمر بن الخطاب.

ولترسيخ حكم من أحكام الشريعة الإسلامية، كما هو الحال مع سابع زوجاته، السيدة أم المؤمنين زينب بنت جحش، وتأليف قلوب بعض، من كانوا أعداءا للإسلام، ثم دخلوا فيه كما هو الحال، مع ثامن زوجاته السيدة أم المؤمنين جويرية بنت الحارث بن أبي ضرار، ومع تاسع زوجاته السيدة أم المؤمنين صفية بنت حيي بن أخطب، ومع زوجته قبل الأخيرة، السيدة أم المؤمنين مارية القبطية بنت شمعون.

وفي ذلك كله الرد الكافي على أكذوبة أن كثرة زيجات الرسول صلى الله عليه وسلم، كانت نتيجة شهوة تملكته، مع ملاحظة أن التعدد في حياته، لم يبدأ إلا في سن الخمسة وخمسين عاما، وأنه عندما تزوج وهو شاب في سن الخمسة وعشرين عاما، تزوج من إمرأة تكبره بخمسة عشر سنة، وكانت قد تزوجت قبله مرتين، ومات عنها زوجها، هي أم المؤمنين السيدة خديجة بنت خويلد رصي الله عنها، وظل زوجا لها دون غيرها لمدة خمسة وعشرين سنة، حتى وفاتها حيث لم يتزوج عليها طوال هذه السنين، فكان من الأولى أن تتملكه تلك الشهوة المزعومة، وهو في ريعان الشباب، لا بعد أن أصبح كهلا وتعدى سنه الخمسين عاما.

ونعم كم كانت عالية وسامية أخلاق النبي صلى اله عليه وسلم، حتى إن أبا سفيان وكان آنذاك من أكبر أعدائه، وأعداء الإسلام وقد ناصبه العداء، عشرين عاما، وحاربه أكثر من مرة في بدر، وأحد، والخندق، ومع ذلك ماذا قال عنه قال إنه الكفء الكريم، الذي لا يعاب ولا يرد وإنه لا يجدع له أنف يقصد الفخر بأنه قد صار صهرا لرسول الله صلى الله عليه وسلم.

وهو من أكثر أبناء قريش شرفا ومجدا وحسباً ونسبًا، كما أن مقولة أبي سفيان، تعني أنه لو أن المشركين، قد وجدوا على النبي مأخذا واحدا، لملأوا الدنيا صياحا، لكنه هو الكريم إبن الكريم الصادق الأمين الورع، وكان قبل البعثة إسمه الصادق الأمين أساسا.

ولا يفوتنا هنا أن نذكر أنه قيل إن قول الله تعالى في سورة الممتحنة “عَسَى اللَّهُ أَنْ يَجْعَلَ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَ الَّذِينَ عَادَيْتُمْ مِنْهُمْ مَوَدَّةً وَاللَّهُ قَدِيرٌ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ” نزل في أبي سفيان فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم، عندما تزوج من إبنته، أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان كانت هذه مودة، ما بينه وبين أبيها.

هذا وكان لأم المؤمنين أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان رضي الله عنها، مكانة عالية وحرمة فائقة وهكذا أثبتت لنا السيدة أم المؤمنين أم حبيبة رضي الله عنها، أن المرأة تستطيع أن تصل عند الله إلى أعلى مكانة، ولا تمنعها أنوثتها، أن تكون ولية لله، ولا يمنعها كأنثى أن تكون عالية القدر عند الله، ولا يمنعها أن تسبق آلاف الرجال.

ونظرا لمكانتها ومنزلتها العالية، قيل لأخيها معاوية أنت خال المؤمنين، لأن أخته أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان رضي الله عنها قد صارت من أمهات المؤمنين، وهو أخوها فكان معاوية رضي الله عنها يدعى خالَ المؤمنين لمنزلتها ومكانتها العلية الرفيعة عند المسلمين .

ونتوقف عند هذه النقطة ونستكمل حديثنا عن آم المؤمنين أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان رضي الله عنها في الحلقة القادمة بمشيئة الله تعالى ونتعرف على حياتها مع النبي صلى الله عليه وسلم ومناقبها ثم وفاتها رضي الله عنها .


للرجوع الى الحلقة الأولى من سلسلة حلقات آم المؤمنين أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان رضي الله عنها، يمكنكم زيارة :

أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان (الحلقة الأولى)

جميع الحقوق محفوظة للكاتب وأي نسخ أو تعديل أو تضمين للمقال يتم من خلال الكاتب / أ. طارق بدراوي .

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.