الحكومة المصرية قررت منح العاملين يوما للعمل من المنزل اون لاين

الحكومة المصرية قررت منح العاملين يوما للعمل من المنزل اون لاين، تمنح الحكومة المصرية برئاسة الدكتورة مصطفى مدبولى يوماً للموظفين للعمل أون لاين من المنزل، بسبب أزمة الكهرباء التى تشغل الرأى العام، إهتمام المصريين بسبب ارتفاع درجات الحرارة، وقلة الوقود الغير مسبوقين لتصل درجات الحرارة ٤٦ درجة مئوية، وتم عقد إجتماع أمس برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى بمقر الحكومة الجديد فى العلمين الجديدة، لحل الازمة ومساعدة المواطنين فى تخطيها، حيث ان ارتفاع درجة الحرارة تأتى فى ظاهرة غير مسبوقة، وحرص موقع الحكاية على نشر قرارت الأجتماع لحل الازمة، وإجابة المواطنين على كافة الأسئلة المتداولة فى منصات التواصل الاجتماعى بالأخص خلال شهر أغسطس.

رئيس الوزراء دكتور مصطفى مدبولى
رئيس الوزراء دكتور مصطفى مدبولى

  إجتماع الحكومة المصرية لحل ازمة إنقطاع الكهرباء

كشفت الحكومة بعد اجتماعها أمس بمقر العلمين الجديدة، فى حضور وزير الكهرباء والطاقة الدكتور محمد شاكر، ووزير الثروة المعدنية والبترول المهندس طارق الملا، عن موجهة ازمة انقطاع الكهرباء.

بدء العمل من المنزل
بدء العمل من المنزل

وقال دكتور مدبولى أن التصريحات تلخص الواقع المفاجئ ببساطة شديدة وقد واجهها العالم فى الأيام الماضية .

وأكد رئيس الوزراء أن المشكلة بدأت في 17 يوليو عندما شهدت مصر ارتفاعا غير مسبوق في درجات الحرارة. لقد بدأنا في الدخول في عصر الاضطرابات العالمية ، أصبح تغير المناخ أمرا مروعا ، وهذه هي البداية.

 

الحكومة ترد على تساؤلات الموطنين المثارة فى مواقع التواصل الاجتماعي

أكد دكتور مصطفى مدبولى أنه حريص على إجابة المواطنين وطمانتهم وأنه تم التنسيق بين وزارتى الكهرباء والبترول لحل الأزمة لإتخاذ التدابير اللازمة لإدارتها وأكد أن محطات الكهرباء فى مصر اعتمد فى تشغيلها على الوقود الأحفور الذى يكون مزيج من المازوت والغاز الطبيعى وطاقة السد العالى كطاقة متجددة للرياح وطاقة الشمس التى اتجهت إليها مصر حالياً.

محطات الكهرباء
محطات الكهرباء

نسبة احتياج محطات الكهرباء للطاقة

أضاف رئيس الوزراء أن محطات الكهرباء تحتاج ٨٥٪ من الغاز الطبيعى والمازوت، وأن الوزارة على علم إحتياج المحطات من كمية الوقود اللازمة لإنتاج الكهرباء، وبين أن الإستهلاك الكهربى فى وقت الذروة يصل إلى نحو ٣٤ جيجاوات وهذا يعنى إستخدام ١٢٩ مليون متر مكعب يومى من الوقود الأحفورى.

وبين الدكتور مدبولى أن الجزء الخاص من المطلوب للمحطات فيا يخص الغاز الطبيعى فهو متوفر ومتاح من إنتاج مصرى وبالنسبة ل المازوت فهو ما نقوم ب إستيراد كمية إضافية وتم إيقاف استيرادها فى إبريل السابق وتم الأعتماد على الأنتاج المحلى منه ولفت إلى أن الإنتاج المحلى يكفى فى ظل ظروف طبيعيه أما فى حالة الطوارئ فيتم إستيراد كمية قليلة منه.

قرارات الأجتماع النهائية.

عمل الموظفين يوما واحدا من المنزل إعتبار هذا اليوم هو يوم الأحد من كل أسبوع بداية من أول أحد بشهر أغسطس.

استبدال موعد المباريات لمواعيد قبل المغرب لترشيد الاستهلاك طوال شهر أغسطس

وأوضح أنه تم البدء فى سحب الغاز بكميات أكبر من المحطات وتم انخفاض الضغط على الشبكات وتخفيف الأحمال إلى الإنتهاء من هذه الأزمة ويتم العمل الأوضاع الطبيعيه مره اخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Verified by MonsterInsights