أنواع الصداع المختلفة والأعراض الشائعة وطرق الوقاية

أنواع الصداع المختلفة والأعراض الشائعة وطرق الوقاية
أنواع الصداع المختلفة والأعراض الشائعة وطرق الوقاية

يعتبر الصداع  أكثر الأمراض شيوعا في العالم وهو حالة مرضية متكررة تكون في أغلب الأحيان غير محتملة كما قد تكون مزمنة حيث يشعرمصاب الصداع بآلام شديدة وضغط غير طبيعي في منطقة الرأس والرقبة و محيط العينين وهناك العديد من الأسباب المحتملة للصداع كما توجد العديد من أنواع الصداع المختلفة منها الصداع العادى والصداع التوتري والصداع العنقودى والصداع النصفي والصداع الجيبي . تعرف معنا من خلال موقع الحكاية على أنواع الصداع المختلفة والأسباب المؤدية لكل منها والأعراض الشائعة لكل نوع كما سنقدم لكم كيفية علاج الصداع وطرق الوقاية منه.

أنواع الصداع المختلفة وأعراضها الشائعة

من أبرز أنواع الصداع المختلفة الأنواع التالية:

1. الصداع التوتري: هذا النوع هو الصداع الأكثر شيوعًا ، وينتج عن التوتر النفسي والعصبي والتشنج العضلي في منطقة الرقبة و الرأس وقد يحدث بسبب توتر عاطفي أو نتيجة ضغوط نفسية واجتماعية في مجال الحياة والعمل يعانى منها المريض في حياته اليومية.

2. الصداع النصفي: هذا النوع من أكثر الأنواع حدة وألماً حيث يتسبب في آلام حادة ونبضات في نصف الرأس، وتصاحبه أعراض أخرى مثل الغثيان والقيء والتحسس للضوء والأصوات.

3. الصداع العنقودي النصفي: يعتبر نادرًا ويتميز بآلام شديدة وحادة في منطقة واحدة من الرأس، ويتكرر بنوبات يمكن أن تستمر لفترة قصيرة ولكنها شديدة.

الأنواع الشائعة للصداع
أنواع الصداع الشائعة

4. الصداع الجيبي أو الناجم عن التهاب الجيوب الأنفية: أيضاً من أثقل وأصعب أنواع الصداع هو الصداع الجيبي ويكون ناتج عن احتقان الجيوب الأنفية وتجمع السوائل في الجيوب الهوائية ويحدث بشكل مفاجئ وشديد الألم ويستمر لفترة قصيرة ولكنه يتكرر عدة مرات في اليوم بحسب شدة التهاب الجيوب الأنفية.

5. الصداع الناتج عن التهاب الأذن الوسطى: و يحدث هذا النوع نتيجة التهاب الأذن الوسطى أو العدوى في الأذن.

أعراض الصداع التوتري والعنقودي

قد تختلف الأعراض من شخص لآخر ولكن هناك أعراض شائعة يعاني منها معظم الأشخاص المصابين بالصداع التوتري  وتشمل:

  • حدة الألم تتراوح بين معتدلة إلى المتوسطة ويشعر المصاب كأن حزمة ضاغطة على محيط رأسه وقد ينتشر الألم في كل الرأس أوقد يكون مركزًا في الجبهة أو الجزء الخلفي من الرأس.
  • قد يشعر المصاب بالصداع التوتري بالضغط أو العبء في الرأس، وكأنه يضع قبعة ثقيلة على رأسه
  • وقد يعاني المصاب بالصداع التوتري تشنج في عضلات الرقبة والكتفين، ويكون هذا ناتج عن الألم الشديد
  • يعاني مصاب الصداع التوتري من الإرهاق العام وعدم الراحة مما يجعله أكثر عرضة للاكتئاب والقلق
  • التحسس للضوء الساطع والأصوات العالية ، مما يجعله يفضل البقاء بمفرده في مكان هادئ ومظلم أثناء فترة الصداع

على الرغم من الألم الذي يعانيه مصاب الصداع التوتري إلا أن ذلك لا يؤثر على قيامه بأنشطته اليومية حيث يعتبر الصداع التوتري عادةً غير متعب للغاية و يمكن احتماله.

أنواع وأعراض الصداع
أنواع الصداع المختلفة والأعراض الشائعة وطرق الوقاية

نصائح لتخفيف الألم المصاحب للصداع التوتري

قد تكون الخطوات التالية مفيدة في بعض الأحيان لتخفيف الصداع التوتري منها:

1. الاسترخاء وتقليل التوتر العضلي والتوتر النفسي المسبب للصداع التوتري، عن طريق ممارسة أساليب الاسترخاء مثل أخذ النفس العميق، و ممارسة اليوغا، والتمارين الرياضية الخفيفة والتأمل.

2. وضع كمادات من الثلج على الجبهة أو الرقبة لتخفيف الألم وتقليل الالتهاب. بالنسبة لبعض الأشخاص، أو العكس وضع كمادات حرارية دافئة مريحة فوق العضلات المتوترة تجعلها تسترح ويقلل من التشنجات.

3. اتباع نظام غذائي جيد و شرب السوائل الكافية قد يساعد تناول وجبات صحية منتظمة وشرب الكمية الكافية من الماء في تقليل الصداع.

4. ممارسة التمارين الرياضية لتحسين الدورة الدموية، وبالتالي تخفيف الصداع التوتري وفي هذه الحالة يُنصح بالبدء بتمارين خفيفة وتدريجياً زيادة النشاط البدني.

5. نوم عدد ساعات كافية يوميًا لا تقل عن 8 ساعات و اخذ قسطاً من الراحة الجيدة حيث أن النقص في النوم والإرهاق يمكن أن يزيد من احتمالية حدوث الصداع التوتري.

6. تجنب التعرض للمحفزات المعروفة للصداع التوتري مثل الضوء الساطع، والضوضاء العالية، والروائح القوية تأثير على تفاقم الصداع التوتري و تجنب هذه العوامل قدر الإمكان.

أعراض الصداع النصفي

كما سبق وذكرنا أن الصداع النصفي من أكثر الانواع شيوعا وألماً وهو نوع من الصداع المزمن يتسم بنوبات متكررة من الصداع الشديد يصاحبه أعراض أخرى منها:

1. الشعور بالألم الحاد الشديد ويتركز في نصف الرأس، وعادةً يكون في جانب واحد فقط من الرأس. يصاحبه نبضات في الرأس ويمكن أن يزداد بالحركة.

2. يعاني مصاب الصداع النصفي من الشعور بالغثيان والقيء خلال نوبات الصداع.

3.لايستطيع مصاب الصداع النصفي تحمل الضوء الساطع أو الاصوات العالية مما يعرف بالتحسس للضوء والأصوات ويفضل الابتعاد عنها خلال النوبة.

4. الشعور بالاضطرابات البصرية وتغيرات في الرؤية أثناء نوبة الصداع النصفي، كالرؤية المزدوجة أو وميض الأضواء أو النقاط المضيئة على جانبي العين .

5.يصاحبه الدوخة والتعب والضعف العام

6. قد تصل الأعراض الشديدة إلى حد الاكتئاب والقلق حيث يمكن أن يؤدي الصداع النصفي المزمن إلى الاكتئاب والقلق لدى بعض الأشخاص المصابين.

أطعمة يجب تجنبها للحد من التعرض للصداع

هناك بعض الأطعمة التى  قد تحتوي على مركبات محفزة للصداع لدى بعض الأشخاص،و يجب تجنبها مثل:

1. الأطعمة المحفوظة الموجودة في اللحوم المعالجة المدخنة والوجبات السريعة والمعلبات يجب تجنب هذه الأطعمة أو تقليل استهلاكها.

2. الأطعمة المحتوية على الجلوتامات و هي مركبات توجد في بعض الأطعمة والمشروبات مثل صوص الصويا والجبن والمعجنات المعلبة والنقانق المعلبة ؛ قد تسبب الجلوتامات الصداع لدى بعض الأشخاص

3. الأطعمة الغنية بالتيرامين وهو مركب طبيعي يوجد في بعض الأطعمة والمشروبات مثل الشوكولاتة والجبن القديم والموز والطماطم والمأكولات البحرية قد أجريت عليه دراسات و يُعتقد أنه ممكن أن يسبب الصداع لدى بعض الأشخاص، ولذا يُنصح بتناول كميات صغيرة من هذه الأطعمة.

4. الأطعمة الغنية بالتيروزين وهو من الأحماض الأمينية ويوجد في بعض الأطعمة مثل الشوكولاتة والمكسرات والموز والبصل والأفوكادو. ويُعتقد أيضا أنه يسبب الصداع لدى بعض الأشخاص، لذلك ينصح بتناول كميات معتدلة من هذه الأطعمة.

5. المشروبات الكحولية: بالطبع يعد الكحول من المسببات المعروفة للصداع ويجب تجنبه.

أطعمة ومشروبات تساعد في التخفيف من آلام الصداع وتقليل حدته

1. شرب الماء بكميات كافية يساعد في منع الجفاف، والذي قد يكون سببًا للصداع لدى بعض الأشخاص. لذلك ينصح الأطباء دائما بشرب الكمية الكافية والموصى بها من الماء يوميًا.

2.تناول أطعمة غنية بالماغنيسيوم لأن نقص عنصر المغنيسيوم في جسم الإنسان قد يكون له صلة بالصداع. ومن الأطعمة الغنية بالماغنيسيوم المكسرات والبذور والأفوكادو والسبانخ والشوكولاتة الداكنة.

3.تناول الأطعمة الغنية بفيتامين B2 والذي لوحظ أنه يساعد في الحد من تكرار الصداع النصفي. ويمكن العثور على فيتامين ب2 من اللحوم الحمراء والأسماك والبيض والألبان والخضروات الورقية الداكنة.

4. مشروب الزنجبيل لما له من خصائص مضادة للالتهابات ومسكنة في بعض الأحيان، وقد يساعد في تخفيف الصداع. ويمكن تناوله على شكل مشروب أو إضافته إلى الوجبات.

5. الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالأوميغا-3 فقد أثبتت الدراسات أن الأوميغا-3، التى توجد في الأسماك مثل السلمون والسردين والتونة، قد يكون لها تأثير إيجابي في علاج الصداع.

6.تناول الأطعمة الغنية بالفيتامين Cسي لما له من خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات، والنى تساعد في تقليل الصداع، والمتوفر في الفواكه الحمضية مثل البرتقال والليمون والفراولة والكيوي.

-ومن الأهمية بمكان تتبع نظامًا غذائيًا متوازنًا وصحيًا بشكل عام وتجنب الشعور بالجوع وترطيب الجسم بشرب الماء والسوائل الكافية وتجنب الجفاف.

نصائح مفيدة يمكن أن تسهم في الحد من التعرض للإصابة بالصداع

– الحصول على قسط كافٍ من النوم الجيد والراحة، وتجنب التوتر العصبي والإجهاد الزائد، وممارسة الرياضة بانتظام

-ممارسة تمارين الاسترخاء مثل التأمل، والتنفس العميق الدوري المنتظم ، والتدليك، وتمارين اليوغا.

– تجنب شرب جرعات زائدة من المنبهات مثل القهوة والشاي والكولا والشوكولاتة والمشروبات الغازية بكميات كبيرة لأنها تسهم في زيادة في الصداع

– تجنب التعرض للروائح النفاذة مثل العطورالقوية والمركبات الكيميائية

– تجنب التدخين والتعرض للدخان لأنه من المحفزات الاساسية للصداع

– استشارة الطبيب في حالة الأعراض الشديدة المتكررة للصداع

علاجات شائعة لأنواع الصداع المختلفة

1. هناك مسكنات للصداع بسيطة يمكن إستعمالها دون وصف الطبيب مثل جرعات الباراسيتامول والإيبوبروفين والأسبرين. والتى تكون فعالة في تخفيف الصداع البسيط إذا لم يكن مزمنًا.

2. العلاج بفئة الأدوية المضادة للالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs) مثل النابروكسين والايبوبروفين، والتي يمكن أن تساعد في تخفيف الألم والالتهاب المصاحب للصداع.

3. فئة الأدوية المثبطة للصداع وتشمل الأميتريبتيلين والنورتريبتيلين، وهي أدوية مضادة للاكتئاب أحيانا يمكن استخدامها للتحكم في الصداع المزمن والمستمرولكن لا تؤخذ دون إستشارة الطبيب

4. الأدوية المضادة للصداع النصفي تلك التى تندرج تحت فئة “المثبطات الانتقائية لاستعادة السيروتونين” (Triptans)، و تستخدم لعلاج الصداع النصفي وتساعد في تخفيف الألم والأعراض المصاحبة له

5. العلاج الوقائي ففي حالات الصداع المزمن الذي يتكرر بشكل مقلق يلجأ الأطباء لوصف أدوية وقائية مثل بيتا بلوكرز ومضادات الاكتئاب الترايسيكلينية ومضادات الصرع للحد من تكرار الصداع

6. العلاج السلوكي المعرفي وأساليب الاسترخاء الفعالة مثل التأمل والتنفس العميق والاسترخاء العضلي التوتري يساعد في التخفيف من الصداع التوتري.

وصفات منزلية لتخفيف آلام الصداع

الزنجبيل شرب كوب من الزنجبيل يخفف من حدة الألم فهو من المشروبات الطبيعية التي تقلل من حدة ألم الصداع النصفي.

القهوة من الطرق الفعالة في علاج الصداع النصفي تناول كوب من القهوة يساعد على تقليل تمدد الأوعية الدموية بسبب مادة الكافيين الموجودة في فنجان واحد من القهوة وينصح بتناولها على الفور عند الشعور بالصداع النصفي

مكعبات الثلج بوضع بعض من مكعبات الثلج في قطعة قماش، وتمريرها على الرأس وحول العنق لبضع دقائق وتشعر وقتها بالراحة والتحسن

قشر الموز وضع قشور الموز على الجبين، لتبدأ البشرة في امتصاص البوتاسيوم الموجود بها وتشعر بعدها بالراحة والتحسن السريع.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.